الأخبار

أسعار النفط ترتفع مدعومة بقرار السعودية بخفض الإنتاج بطوعية

أرشيف الأخبار

2019 2020 2021

النفط

ارتفعت أسعار النفط عقب اجتماع أوبك وحلفائها. حيث تزايدت المخاوف في الآونة الأخيرة بشأن تراجع الطلب نتيجة ارتفاع معدلات الإصابة بالموجة الثانية لفيروس كورونا. حيث توقع المستثمرون عدم الموافقة على تقليص الانتاج تخفيضات الإنتاج الموفق عليها في السابق والبالغة 500 ألف برميل. ورغم ذلك، أعلنت المملكة العربية السعودية عن خفض طوعي إضافي قدره مليون برميل يوميًا في فبراير ومارس للحفاظ على استقرار السوق مع السماح لروسيا وكازاخستان بزيادة إنتاجهما بإجمالي 75000 برميل. من جانيه صرح وزير الطاقة السعودي أن تلك الخطوة سوف تدعم سوق النفط في حال تراجع الطلب، وسوف تعزز أيضا الانتعاش في حال استقرار معدلات الطلب. أيضا، صرح وزير الطاقة الروسي قائلا إن القرار السعودي هدية "عظيمة" للعام الجديد. ارتفع خام غرب تكساس الوسيط تسليم فبراير إلى 50.22 دولار، وارتفع مزيج برنت تسليم مارس إلى 54.06 دولار.

الدولار

تراجع مؤشر الدولار، الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية، إلى 89.27، ملامسا أدنى مستوى له منذ نيسان/أبريل 2018، حيث يترقب المتداولون نتائج انتخابات جورجيا. وفي حال سيطر الديمقراطيون على مجلس الشيوخ، سيكون من الأسهل على إدارة بايدن تمرير خططها التي تتضمن المزيد من الحوافز المالية. تحولت أنظار المتداولين صوب العملات ذات المخاطر العالية، مستفيدة من ارتفاع شهية المخاطر لدى المتداولين. حيث ارتفع الدولار الأسترالي أمام نظيره الأمريكي إلى 0.7797 دولار، ملامسا أعلى مستوى منذ أبريل 2018، وارتفع اليورو أمام الدولار إلى 1.2324 دولار، وارتفع الاسترليني أمام الدولار إلى 1.3658 دولار.

الأسهم

استطاعت العقود الآجلة لمؤشرات الأسهم الأمريكية الرئيسية التعافي متجاوزة معظم الخسائر "الحادة" التي تكبدتها يوم الاثنين الماضي، بالتزامن مع ترقب المتداولين نتائج انتخابات ولاية جورجيا. ومن شأن سيطرة الديمقراطيين أن يزيد من فرص تدفق المزيد من الأموال إلى الاقتصاد الأمريكي ما يعني تزايد وتيرة الانتعاش. ارتفعت العقود الآجلة لمؤشر داو جونز الصناعي إلى 30435، وارتفعت العقود الآجلة لمؤشر ستاندرد آند بورز500 إلى 3733، في حين لا تزال العقود الآجلة لمؤشر ناسداك تتداول تحت ضغط، بالقرب من 12600.

المعادن

حافظت المعادن النفيسة على مكاسبها السابقة مستفيدة من تراجع الدولار بالرغم من ارتفاع عوائد السندات الأمريكية. حيث ارتفعت عوائد السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات إلى 1.027٪، وهو أعلى مستوى لها منذ 20 مارس 2020، ما يزيد من احتمالات تقويض ارتفاع الذهب الحالي. استقر الذهب بالقرب من 1,950 دولار، وتداولت الفضة بالقرب من 27.40 دولار، في حين ارتفعت العقود الآجلة للبلاديوم إلى 2484 دولار.

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش الدولة الحدث المتوقع السابق

9:00

منطقة اليورو

مؤشر مدير المشتريات الخدمي (ديسمبر)

47.3

47.3

9:30

المملكة المتحدة

مؤشر مدير المشتريات الخدمي (ديسمبر)

49.9

49.9

10:00

منطقة اليورو

 مؤشر أسعار المنتجين  (شهريا) (نوفمبر)

0.1٪

0.4٪

13:15

الولايات المتحدة

معدل تغيير التوظيف ADP غير الزراعي

75

307

14:00

المملكة المتحدة

يتحدث كلمة محافظ بنك انجلترا

-

-

15:30

الولايات المتحدة

مخزونات النفط الأمريكية

1.271-

6.065-

19:00

الولايات المتحدة

محضر اجتماع اللجنة الفيدرالية للسوق المفتوحة 

-

-

 

العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 71.31٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك. للمزيد
للمزيد
البريد اتصال الشات