Top
 
تداول بمسؤولية : العقود مقابل الفروقات والفوركس الفوري من الأدوات المالية المركبة، وينطويان على مخاطر كبيرة وسريعة لفقدان الأموال بسبب الرافعة المالية. خسر نحو 73.80٪ من المستثمرين الأفراد أموالهم خلال تداولهم في العقود مقابل الفروقات مع هذا المزود. يجب عليك التفكير في مدى تفهمك لأليات عمل العقود مقابل الفروقات وعقود الفوركس الفورية، ومدى قدرتك على المخاطرة الكبيرة بفقدان أموالك.

أخبار السوق

الإسترليني يحافظ على مكاسبه، مع تراجع فرص خروج بريطانيا دون اتفاق

22 تشرين الأول/أكتوبر 2019

 

الإسترليني

استطاع الإسترليني الحفاظ على مكاسبه أمام منافسيه، مستفيدا من تراجع فرص خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق. حيث أقر البرلمان البريطاني تعديل ليتوين يوم السبت بأغلبية 322 صوتًا مقابل 306، مما أجبر بوريس جونسون على إرسال رسالة إلى الاتحاد الأوروبي يطلب فيها تمديد الموعد النهائي لخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. وتشير اتفاقية ليتوين إلى ضمان توافر أربعة عناصر رئيسية: عدم خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي دون صفقة، وحتى لا يداهمهم الوقت والخروج من الاتحاد الأوروبي دون اتفاق، بالإضافة إلى منح النواب مزيدًا من الوقت للنظر في الصفقة، وكسب المزيد من الوقت لبحث لبدائل أخرى. ويترقب المتداولون الآن، استجابة الاتحاد الأوروبي لتلك التطورات وعملية التصويت الرئيسية التي من المقرر إجراؤها هذا الأسبوع. وكان دومينيك راب قد صرح أمس بأن المحافظين لديهم أصوات كافية لتمرير الصفقة الجديدة. يتداول الاسترليني أمام الدولار الأميركي حاليًا حول 1.2930 دولار، ويحوم الاسترليني أمام الين الياباني فوق 140 ين.

الدولار

لا يزال مؤشر الدولار -الذي يقيس العملة الأمريكية مقابل سلة من العملات الرئيسية- يتداول تحت ضغط بالقرب من مستويات 97.30 حيث فضل المتداولون العملات الأوروبية عقب التطورات الأخيرة التي شهدها ملف خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي. جدير بالذكر أن اليورو والإسترليني يمثلان تقريبا 70٪ من سلة مؤشر الدولار، ما يعني أن أي زيادة في العملات الأوروبية سوف توثر على الدولار. يتوقع المتداولون السوق تأثير التطورات الأخيرة (الهدنة التجارية - خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي) على المسار المستقبلي لمعدل الفائدة. استقرت عوائد السندات الأمريكية لأجل 10 سنوات تحت 1.80٪، ويتداول زوج الدولار/ين عند 108.55، وارتفع اليورو أمام الدولار الأميركي إلى أعلى مستوى له في شهرين عند 1.1171 دولار.

المعادن

واصلت أسعار الذهب تحركها في نطاق تداول ضيق حيث يترقب المتداولون أي دوافع أساسية جديدة للتحرك. فيما عززت الهدنة التجارية بين الولايات المتحدة والصين وتجدد الآمال بشأن اتفاق البريكست، شهية المتداولين وتحركهم صوب الأصول ذات المخاطر العالية. يتداول الذهب بالقرب من 1490 دولار، وارتفعت الفضة إلى 17.76 دولار، وارتفع البلاديوم متداولا بالقرب من مستوياته القياسية متداولا عند 1770 دولار.

النفط

ظلت أسعار النفط عالقة ضمن نطاق 4 دولارات حيث ينتظر المتداولون حدوث محركات أساسية جديدة. فيما حذر صندوق النقد الدولي من أن النمو الاقتصادي الصيني قد يشهد تباطئ على نحو أكثر في عام 2020، مما يزيد من مخاوف المستثمرين بشأن توقعات الطلب على النفط. تداولت العقود الآجلة لخام غرب تكساس الوسيط وعقود برنت دون مستويات 54 دولار و 59.50 دولار على التوالي.

الإسترليني يحافظ على مكاسبه، مع تراجع فرص خروج بريطانيا دون اتفاق

أهم الأحداث الاقتصادية لهذا اليوم

توقيت جرينتش
الدولة
الحدث
المتوقع
السابق
مؤقت
الاتحاد الأوروبي
التقرير الشهري لبوبا الألمانية
 
 

إخلاء المسؤولية:

إن الأسعار والأخبار الواردة في التقرير لا تعبر بالضرورة عن أداء السوق ولا تمثل رؤية ICM.com. قد تتحرك الأسواق المالية في أي من الاتجاهين مما قد يؤدي إلى تحقيق المتداول أرباح أو تكبد خسائر. يتعين على كل متداول أن يقرر بنفسه مستوى المخاطرة الذي يناسبه والتأكد من وجود من وضع إجراءات إدارة المخاطر بشكل صحيح قبل مباشرة أي صفقة تداول.